صحافة البحث

وثائقي - ويب: روح العصر

وثائقي-ويب.. روح العصر – الحلقة الأخيرة: الأستاذ

في الحلقة الأخيرة من السلسلة الوثائقية روح العصر يتحدث حسن رشيق عن دور الأستاذفي الجامعة المغربية وكيف قام طيلة 35
ستعرف مؤسسة محمد السادس للنهوض بالأعمال الاجتماعية للتربية والتكوين بالرباط، معرضا استعاديا للطباعة الفنية تحت عنوان "كرافيك 88".يشارك في هذا المعرض كل من الفنانين عبد الكريم الأزهر، شفيق الزكاري، نور الدين فاتحي وبوشعيب هبولي. وذلك من يوم الخميس 13 يونيو على الساعة السادسة مساء، إلى غاية 27 يونيو
التفاصيل...

صيدلية الأفكار

صيدلية الأفكار (24).. “MADE IN CHINA” السوسيولوجيا الصينية

"صنع بالصين" جملة إشهارية –اقتصادية تعرفها ساكنة المعمور، بحكم قوة واتساع انتشار المنتوجات الصينية. منتوجات الصين

بؤرة ضوء

ملفات

الرسالة الإخباري

معرض يَستعيد 36 سنة من فن الطباعة السيريغرافية

ستعرف مؤسسة محمد السادس للنهوض بالأعمال الاجتماعية للتربية والتكوين بالرباط، معرضا استعاديا للطباعة الفنية تحت عنوان "كرافيك 88".يشارك في هذا المعرض كل من الفنانين عبد الكريم الأزهر، شفيق الزكاري، نور الدين فاتحي وبوشعيب هبولي. وذلك من يوم الخميس 13 يونيو على الساعة السادسة مساء، إلى غاية 27 يونيو 2024يعتقد الكثير من المهتمين بمجال الطباعة بأن يوهان غوتنبرغ الألماني هو أول من اخترع الطباعة بمفهومها الشاسع، لكن في الواقع هو من كان يرجع إليه الفضل في اختراع الآلة الطابعة التي تعتمد على الأحرف المتحركة. وقد ساهم في طباعة

“مع المشاعر المُتيبِّسة”.. قراءة في رواية “الدّم اليابس” لعبد الإله الحمدوشي

لا يستطيع المرء التفسير حتى لنفسه، لكثرة شجاره مع الرغبة وانهزامه أمامها في الأخير. ففي إحدى توصيفات الروائي لمدخل فندق دعارة مقنّع يخبرنا الراوي بقوله: "كانت صالة الاستقبال تفوح برائحة الجنس" الصفحة 15. وفي وصفه للمتطرفين الشباب المتدينين يقول: "اعتادوا بعد الصلاة أن يقفوا تحت عمود الكهرباء في رأس الحي يتناقشون أمور الدين والسياسة والجهاد" الصفحة 52. لذلك فهو يخلص إلى ما يفيد: "أنت الآن في بئر عميق وكفى، ومعرفة كيف سقطت في هذا البئر لن تخرجك منه" 48. فحين تتيبّس الأحاسيس وتجفّ العواطف وتسود حالات من النزاع والتّمرد

منير خير الله يكتب: البطاقة الخاصة تعمق وضعية الإعاقة

صادق مجلس الحكومة المنعقد يوم الخميس 09 مايو 2024 على مشروع مرسوم بطاقة الشخص في وضعية إعاقة، تنفيذا لأحكام الفقرة الثانية من المادة 23 من قانون الإطار 97.13. وهي الخطوة التي اعتبرتها السيدة الوزيرة لحظة تاريخية في تعاطي السياسات العمومية مع حقوق الأشخاص المعاقين باعتبار أنهم ظلوا لما يزيد عن أربعين سنة في انتظار هذا الفتح العظيم. في مقابل نشوة السيدة الوزيرة المحترمة، عبر الكثير من الأشخاص المعاقين وفعاليات مدنية عاملة في مجال الإعاقة عن خيبة أمل كبيرة عند سماع برمجة تدارس مشروع المرسوم المعيق في المجلس الحكومي. وانضافت

سامر أبو القاسم يكتب: تَوْسِيمٌ لِشَرَفٍ مُفْتَقَد أم تَوْشِيحٌ لِعِرْضٍ مُغْتَصَب؟

"الحياة بدون مغامرات ومتاعب لا تستحق أن تُحيا"، هكذا ينطلق بنا الرّاوي في الصفحة 15، وفي إطار درس افتتاحي يقدمه الحاج قاسم لابنه المهدي، ضمن المجزوءات التكوينية للمعيش اليومي. لكنه سرعان ما يرجع بنا في الصفحة 21، وفيما يشبه درسا تطبيقيا لذلك يؤكد المهدي في حوار مع الوزير أن "التاريخ لا يُقدِّره إلا صانعوه". ففي رواية "عاهرة في الوفد الرسمي" البحثُ عن المعنى، والسّعي إلى استيعاب ما يدور في محيطه، وبلوغ عمق كشفه للحقائق، لا يحصل بالمرور السطحي على الكلمات والجمل والفقرات دون تفكيكها وإعادة تركيب دلالاتها في سياق النص

- الإعلانات -

مغاربة “حرب الفيتنام”.. الذكرى المنسية لجنود حاربوا من أجل فرنسا

حارب عشرات الآلاف من أبناء المغرب العربي من أجل فرنسا في الهند الصينية. وبينما غادرت غالبيتهم بعد الحرب، بدأ بعضهم حياة جديدة في فيتنام حيث يدافع أحفادهم اليوم عن ذكراهم المنسية. لا يخفي لي توان ب ينه (64 عاما ) أن "الكثير من المشاعر" تخالجه بينما يحمل "شاهد قبر" والده محمد، أو مزيد بن علي وفقا لما ك تب عليه، والذي توفي في العام 1968. فقد أثر الجثمان نظرا لعدم إقامة مراسم تشييع في حينها. لكن بينه احتفظ باللوح الذي يحد د الجنسية المغربية للمتوفي. بين العامين 1947 و1954، التحق أكثر من 120 ألفا من أبناء المغرب العربي،

سامر أبو القاسم يكتب: وَهْمُ السُّلْطَةِ الكُلِّيَّة، أَمْ اخْتِنَاقٌ تَحْتَ الرُّكَام؟

وسط لُقىً وأَرْقُمٍ وألواحٍ وأرقعةٍ وتعويذاتٍ يسبح مفهوم "الفرح الأبدي" كضياع بين الحقيقة والأمل، ويختلط بين كونِه رقصٌ دامٍ وذبحٌ صامتٍ في معمعان فيض خاطرٍ وجرف سيلٍ يهوي بالجميع إلى أسفل سافلين. وتصبح الأماكنُ وما استوعبته من وقائع وأحداث هي كما عاشها البشر لا كما خطّتها الأقلام، وتصير الأسئلة المُعلَّقةُ مُوزَّعةً بين انتظار أهالي الماضي للأجوبة من هنا، وبين انتظار خبراء وعلماء الحاضر للأجوبة من هناك. فما بين عَسَسٍ تخلَّف الطَّربوشُ في يدي أحدِهم وزنزانةٍ احتفظت بالخُفّ والجلباب المُمزَّق، هناك نهرٌ مُضبَّب يُخفِي

الدار البيضاء: عُمران “مخفي” وسط الضوضاء

ينظر عدد من زوار الدار البيضاء باهتمام إلى واجهات مبان في وسط المدينة المغربية لا تثير الفضول عادة ، رغم كونها "كنوزا " من تراث معماري فريد يجمع النمط الأوروبي بالخصوصيات المحلية، يسعى نشطاء للحفاظ عليه وإبراز أهميته. تسير المجموعة المكونة من نساء ورجال من مختلف الأعمار خلف المرشدة ليلى من جمعية "كازا ميموار"، ضمن جولات "ليالي التراث" التي تقام ليلتين خلال شهر رمضان من كل سنة. واستقطبت هذا العام نحو أربعة آلاف شخص لاكتشاف مواقع متفرقة، بحسب المنظمين، بينما "لا نرفع أعيننا عادة لمشاهدة ما يحيط بنا"، كما تقول بثينة،

- الإعلانات -