النموذج التفتيتي الجديد للطاقة

قطاع واحد، من بين التي تسمى في القانون الإداري ”بالقطاعات الإنتاجية“، تم وضعه على منصة التشريح بعناية استثنائية، ونال حيزا مُعتَبرا ضمن مخرجات اللجنة الخاصة بالنموذج التنموي؛ إنه قطاع الطاقة الذي ”يُعتبر المحرك الرئيسي للقطاعات